النائبة غادة صقر تضرب عن الطعام حتى إثبات مصرية “تيران وصنافير”

يبدو ان جزيرتى تيران وصنافير ستتسبب بمزيد من القلق فى الشارع المصرى ،حيث أعلنت النائبة غادة صقر، عضو مجلس النواب، عن رفضها لاتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية الموقعة في القاهرة في 18 أبريل 2016، والتى أحالها مجلس الوزراء للبرلمان لدراستها.

وفى تطور جديد أكدت النائبة غادة صقر فى بيان لها، أنها سضرب عن الطعام حتى الموت إلى أن يقر البرلمان مصرية جزيرتى “تيران وصنافير”، لافتة إلى أن الشعب اختارها ممثلة له وقت أن كانت جزيرتا “تيران وصنافير” من التراب المصري، مؤكدة أنها: “على هذا أقسمت”.

وعن اضرابها عن الطعام ،حيث جاء نص البيان: “يا شعب مصر العظيم يا من حملتونى الأمانة يا من أقسمت على حمايتها وصونها، اقسم بالله لكل من حملنى المسئولية واعطانى صوته أننى لم أخن الأمانة ولن أقبل ان أوافق على ضياع شبر واحد من ارض بلادى.. يوم ان اختارنى الشعب ممثلة لهم كانت تيران وصنافير من التراب المصري وعلى هذا أقسمت وهو ما أكده القضاء المصرى.

وفى بيانها المنشور اليوم فقد تابعت: أعلن اضرابى عن الطعام حتى الموت إلى ان يقر كل من حملهم الشعب الأمانة ان يقروا بما اقسموا عليه واكده القضاء المصرى الشامخ”.

وتجر الاشاراة انه وافق مجلس الوزراء على إحالة اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية الموقعة في القاهرة في 18 أبريل 2016 لمجلس النواب، طبقًا للإجراءات الدستورية المعمول بها في هذا الشأن.




أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *