الشناوي: مواجهة المريخ لن تكون سهلة مطلقا.. وهدفنا صدارة المجموعة

الكابتن 0 تعليق ارسل طباعة

أوضح محمد الشناوي، حارس مرمى وكابتن الفريق الأول لكرة القدم بالنادي، أن مباراة المريخ غدًا السبت لن تكون سهلة على الإطلاق، لأنها أمام نادٍ كبير وله شعبية ونعرف قوته ونحترمه كثيرًا، لكن الأهلي جاء إلى السودان من أجل الفوز والعودة إلى القاهرة بنقاط المباراة الثلاث.

 

وقال الشناوي في المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة إن هدف الأهلي هو تصدر المجموعة، وهذا لن يتحقق سوى بالفوز في المواجهتين المقبلتين، لذلك درسنا المريخ جيدًا، وقمنا بالاستعداد لهذا اللقاء بشكل مميز.

 

وأضاف كابتن الأهلي أن الشعبين المصري والسوداني تربطهما علاقة تاريخية وطيدة، ونفتخر دائمًا بالتواجد هنا وسط أشقائنا السودانيين، لأننا في بلدنا الثاني.

 

وأشار الشناوي إلى أن مواجهة الهلال في النسخة الماضية والمريخ في النسخة الحالية، وهما من أكبر الأندية في السودان، تمثل فخرًا كبيرًا لنا وتسعدنا لأننا نلتقي بالأشقاء.

 

وقال الشناوي في ختام تصريحاته إن دوافع الأهلي في مباراة المريخ كبيرة، لأنه يلعب دائمًا من أجل المركز الأول، وهدفه من لقاء الغد هو العودة بالنقاط الثلاث من خلال تحقيق الفوز، وهو خطوة مهمة نحو التأهل للدور التالي ومواصلة مشوار الفريق نحو الاحتفاظ ببطولة دوري أبطال إفريقيا وتحقيق اللقب العاشر

 

 

 

قال بيتسو موسيماني، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي، قال إن لاعبي الأهلي مطالبون بالقتال لتحقيق الفوز في مباراة الغد أمام المريخ السوداني، مشيرًا إلى أن تحقيق هذا الهدف لن يكون بمجرد «التمني»، ولكن لا بد من بذل أقصى جهد خلال اللقاء الذي سيكون هجوميًّا من الفريقين لرغبة كليهما في الفوز.

 

وقال موسيماني خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة إن مواجهة الأهلي أمام المريخ السوداني غدًا السبت ستكون صعبة وهجومية، مشيرًا إلى أن كل فريق بالمجموعة قبل هذه الجولة، تتبقى له مباراتان من ٦ نقاط ستحدد بشكل نهائي الفريقين المتأهلين للدور التالي.

 

وأشار المدير الفني للأهلي إلى أن كلا الفريقين يبحث عن الفوز في لقاء الغد، فالأهلي يرغب في العودة لمصر بنقاط المباراة الثلاث، ليقطع خطوة مهمة نحو تصدر المجموعة في حال الفوز على سيمبا في الجولة الأخيرة.

 

وأضاف المدير الفني للأهلي أن الإصابات جزء من كرة القدم، لذلك فإنه يتعامل مع الأمر الواقع فيما يتعلق بغياب أي لاعب سواء للإصابة أو لظروف كورونا كما حدث في الفترات الأخيرة، وبالتالي لا أحد ينكر أهمية علي معلول وحمدي فتحي، لكن الفرق الكبيرة مثل الأهلي قادرة على التعامل مع كافة المواقف ولديها البدائل في شتى المراكز.

 

وعن عودة اللاعبين الدوليين للفريق قبل السفر إلى السودان بوقت قصير قال موسيماني إن كل الأندية لديها نفس الظروف بسبب الأجندة الدولية، لكن في كل الأحوال نعمل على المتاح بالنسبة لنا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الكابتن ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الكابتن" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق