أبطال منسيون .. قصة «إسحاق حلمي» عميد السباحين المصريين وأول عربي يعبر المانش

الكابتن 0 تعليق ارسل طباعة

"أبطال منسيون" هي سلسلة قصص يقدمها «الكابتن» عن أبطال رفعوا اسم مصر عاليا في الألعاب الفردية بالأوليمبياد أو المحافل الدولية العالمية، لنتذكر إنجازهم والصعوبات التي حققوها وأين هم الآن إذا كان منهم من على قيد الحياة.

 

وفي قصة اليوم نتحدث عن إسحاق حلمي أول سباح غير أوروبي يعبر المانش.

 

رائد السباحة المصرية

اسحاق حلمى ولد عام 1901 بمحافظة الجيزة ، لقب بفرعون النيل بعدما كان أول مصري وعربي في التاريخ يعبر المانش سنة  1928 و تم تلقيبه أيضًا بعميد السباحين المصريين ورائد السباحة المصرية الطويلة، وعبر بعد حلمي كثيرون يتقدمهم حسن عبد الرحيم وكذلك البطل مرعي حسن حمّاد عامي 1949 و1951 وعبر البطل عبد اللطيف أبو هيف عام 1951، كما عبر المانش كل من عبد المنعم عبده، ومحمد بكر، وسيد العربي عام 1952 ،  و ترأس حلمي بعثة مصر في سباق كابري نابولي عام 1966.

3 محاولات لم تنجح لعبور المانش واكتشاف إصابته بالبلهارسيا صدفة

ويقول الكاتب الكبير حسن المستكاوي عن اسحاق حلمي : في عام 1924 سافر إسحق حلمي إلى فرنسا على نفقته الخاصة وهناك التقى بالسباح برجسون ثاني سباح في العالم يعبر المانش ، وهو من تولى تجهيز حلمي وإعداده ، وبدأ إسحق يفكر في عبور المانش لكن محاولة العبور كانت مغامرة قاسية و فشل البطل المصري في محاولتين عام 1924 و 1925 بسبب الأمواج العالية و البرودة الشديدة للمياه و الطقس ، و في المرة الثالثة التي حاول عبور المانش عام 1926 خرج من الماء بعد 7 ساعات و اكتشف الأطباء وقتها بالصدفة أنه مصاب بالبلهارسيبا وخضع للعلاج ليسترد صحته و يتعافى من البلهارسيا.

المحاولة الرابعة بعد شفائه عام 1928 استمرت 23 ساعة و 40 دقيقة ونجح أخيرا إسحاق حلمي أن يكون أول بطل مصري و عربي يعبر المانش.

 

تكريم من الملك فؤاد والسادات

تم تكريمه فى عهد الملك فؤاد الأول بنوط الجداره ، و فى عهد الرئيس أنور السادات بوسام الاستحقاق ،  قبل أن يتوفي إسحاق حلمي في 5 نوفمبر عام 1980.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الكابتن ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الكابتن" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق