وست هام يحلم بالمربع الذهبي أمام وولفرهامبتون غدا

الكابتن 0 تعليق ارسل طباعة

قدم وست بروميتش ألبيون هدية ثمينة جدا لوست هام يوناتيد حين تغلب على تشيلسي 5 – 2، حيث إن انتصار وست هام على وولفرهامبتون واندررز في الأسبوع الـ30 على ملعب مولينيو في الدوري الإنجليزي الممتاز غدا في الساعة التاسعة والربع مساء يدخله المربع الذهبي مباشرة متجاوزا أندية كبيرة هي ليفربول، وتوتنهام هوتسبير، وتشيلسي.

الآن يحتل وست هام المركز السابع برصيد 49 نقطة من أصل 87 نقطة بنسبة 56 %، وهي نسبة رائعة لفريق بحجم وست هام، وجمعها من 14 انتصارا منها انتصارين فقط مهمين على ليستر سيتي، وتوتنهام، و7 تعادلات منها 3 تعادلات مع توتنهام، ومانشستر سيتي متصدر البريميرليج، وآرسنال بالرغم من تراجع مستواه في الموسم الحالي، و8 هزائم منها 7 أمام فرق آرسنال، وليفربول مرتين، ومانشستر يوناتيد الوصيف مرتين، وتشيلسي، ومانشستر سيتي.

وهذه النتائج تعطي انطباعا قويا أن وست هام لا يكون حاضرا في المباريات الصعبة والكبيرة لكنه يجيد فقط جمع النقاط من الفرق المتوسطة والصغيرة.

سجل وست هام 45 هدفا بمعدل 1.6 في المباراة الواحدة، وهو معدل جيد جدا، واستقبلت شباكه 35 هدفا بمعدل 1.2 هدف في المباراة الواحدة، وهو معدل مرتفع إلى حد ما، وهذا يوضح إنه أقوى على مستوى الهجوم من الدفاع.

وهداف الفريق هو لاعب الوسط التشيكي توماس سوسيك بـ9 أهداف يليه لاعبا الوسط الإنجليزيان ميشيل أنطونيو بـ7 أهداف، وجارود بوين بـ6 أهداف، والمهاجم الإنجليزي جيسي لينجارد بـ5 أهداف.

يريد وست هام أن يعود إلى سكة الانتصارات بعد أن تعثر في آخر أسبوعين إذ خسر أمام مانشستر يوناتيد بهدف يتيم في الأسبوع الـ28، وتعادل ايجابيا بـ3 أهداف لمثلها مع آرسنال في الأسبوع الـ25.

كما أن الانتصار إذا تحقق سوف يرفع رصيده إلى 52 نقطة محتلا المركز الرابع بدلا من تشيلسي أما التعادل سوف يفض الشراكة فقط مع ليفربول وتوتنهام، ويزيح توتنهام من مركزه الخامس، ويحتله بدلا منه أما الهزيمة سوف يظل في مركزه السابع.

على الجانب الآخر يحتل وولفرهامبتون المركز الـ14 بـ35 نقطة أي 40 % من النقاط، وهي نسبة تعبر بوضوح عن وضعه في البريميرليج حصدها من 9 انتصارات منها 3 انتصارات مهمة 2 فقط على آرسنال، وتشيلسي، و8 تعادلات منها 3 تعادلات مع توتنهام، وليستر ستي، وتشيلسي، و12 هزيمة منها هزائم مقبولة أمام مانشستر سيتي، وليستر سيتي، وليفربول، ولكن غير مقبول أن يخسر أمام وست بروميتش ألبيون، وبيرنلي.   

أحرز وولفرهامبتون 28 هدفا بمعدل هدف في المباراة الواحدة، وهو معدل مقبول، وتلقت شباكه 38 بمعدل 1.3 هدف في المباراة، وهو معدل مرتفع إلى حد ما.

وهدافا الفريق هما لاعب الوسط البرتغالي روبين نيفيز، والمهاجم البرتغالي بيدرو نيتو، ولكل منهما 5 أهداف.

لم يفز وولفرهامبتون في آخر 4 أسابيع إذ تعادل في مباراتين مع نيوكاسل يوناتيد، وأستون فيلا، وهزيمتين أمام مانشستر سيتي، وليفربول.

الفوز سوف يرفع رصيده إلى 38 نقطة ليحتل المركز الـ12 بدلا من كريستال بالاس أما التعادل يرفع رصيده إلى 37 نقطة، ويرتقي مركزا إلى الـ13 مزيحا ساوثهامبتون أما في حالة الهزيمة فلن يتراجع ويبقى في مركزه.

إذن هي مباراة تمثل الحلم بالنسبة لوست هام لأنها ستدخله المربع الذهبي في حين يأمل وولفرهامبتون تحسين وضعه في الدوري الإنجليزي.

وكان وولفرهامبتون قد انهزم على يد وست هام بنتيجة ثقيلة برباعية نظيفة في الأسبوع الثالث.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الكابتن ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "الكابتن" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق