رالي قطر: العطية يحرز فوزه الخامس عشر

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

وتقدم العطية على مواطنيه عبدالعزيز الكواري وخالد السويدي وناصر خليفة العطية.

ونجح العطية المكنى بـ "سوبرمان" خلف مقود سيارته "فولكسفاغن بولو جي تي آي آر5" في تصدر رالي بلاده في نسخته الـ 41 والذي حمل أيضاً الرقم 218 منذ أن أبصرت البطولة الإقليمية النور بشكل رسمي عام 1984، منذ البداية حتى النهاية في سعيه للفوز باللقب الشرق أوسطي للمرة السابعة عشرة في تاريخه.

وعلّق العطية على إنجازه الجديد بالقول "قمنا بعمل رائع في اليوم الثالث الاخير من رالي قطر، وكان اليوم الثاني من المنافسات عبارة عن صراع جميل بيني وبين كريس ميك. عندما انسحب الأخير مع نهاية المرحلة الخامسة كان اليوم الأخير سهلاً بالنسبة لنا ومن الجيد المنافسة على مستوى عال في هذا الرالي".

واضاف "في حال نظرنا إلى لائحة المشاركين نجد 5 سيارات مصنفة ضمن المجموعة "آر5" في رالي رائع".

في المقابل، حقق ملاحه الفرنسي ماتيو بوميل فوزه الـ 26، ليصبح ثاني أنجح الملاحين في الشرق الأوسط أمام البريطاني كريس باترسون والإيطالي جوفاني بيرناكيني (25 لكل منهما) وخلف حامل الرقم القياسي الإيرلندي رونان مورغان (41 فوزاً).

وجاء فوز العطية مع نهاية 11 مرحلة خاصة بفارق 1:48,4 دقيقة عن الكواري (شكودا فابيا آر5)، وصيفه عام 2019 أيضاً والفائز برالي بلاده عام 2012.

ونجح في تحقيق أسرع الاوقات في 3 مراحل خاصة بالسرعة في اليوم الثالث الاخير من المنافسات، واكد عودته بقوة إلى الراليات بعدما غاب في الاعوام الأخيرة. 

وانتظر عشاق الراليات المنافسة الثنائية بين العطية و"الضيف" الإيرلندي كريس ميك، صاحب 5 انتصارات في بطولة العالم للراليات "دبليو آر سي"، إلاّ أن هذا الصراع لم يكتب له نهاية سعيدة بعدما اضطر سائق "شكودا فابيا آر5" للانسحاب مع نهاية المرحلة الخامسة السبت بسبب تضرر مبرّد المياه ولاحقاً المحرك في مشاركته الاولى في البطولة الإقليمية.

وعبّر ميك عن حزنه لعدم تمكنه من الاستمرار في المنافسة على المسارات القطرية بالقول "للاسف لن نخوض اليوم الثالث من رالي قطر. في المرحلة الاخيرة (الخامسة) السبت، وقبل خط النهاية واجهنا بعض المطبات وكنت أقود معتمدا الخطوط التسابقية ذاتها لمروري الاول في المرحلة ذاتها"، وتابع "غير أن السيارة انزلقت قليلاً وبعد قفزة هبطت على القسم الأمامي، ما أدى إلى حدوث اضرار في ماص الصدمات الامامي وأنبوب المياه ومبرد المياه. ما حصل وضع حداً لمغامرتنا".

ووصلت 11 سيارة إلى خط النهاية من أصل 17 أخذت شارة الانطلاق مساء الجمعة.

وتستضيف سلطنة عُمان في نهاية الشهر المقبل المرحلة الثانية من بطولة الشرق الاوسط.

                  

الترتيب العام الموقت مع نهاية اليوم الثالث:

1ـ القطري ناصر صالح العطية (فولكسفاكن بولو جي تي آي آر5)  1.50:48,5 ساعة

2ـ القطري عبدالعزيز الكواري (شكودا فابيا آر5 إيفو)   1.52:36,9 س

3ـ القطري خالد السويدي (شكودا فابيا آر5) 1.57:16,9 س

4ـ القطري ناصر خليفة العطية (فورد فييستا آر5)  2.09:41,6 س

5ـ الكويتي مشاري الظفيري (ميتسوبيشي لانسر إيفو10) 2.17:10,9 س

                  

أخبار ذات صلة

0 تعليق