تصريح عاجل من الجيش في ميانمار بشأن التخلي عن السلطة

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

 تعهد قائد الجيش في ميانمار الجنرال مين أونغ هلينغ، بممارسة "نظام الديمقراطية التعددية الحقيقي" بشكل عادل، مؤكدًا أنه سيسلم السلطة للحزب الفائز في انتخابات حرة ونزيهة ستجرى في البلاد.

 

وقال الجيش في مقال نشر على موقع إلكتروني رسمي تابع له يلخص اجتماعًا للمجلس العسكري الحاكم، إن حالة الطوارئ التي فرضها ستستمر عامًا.

 

ولم يحدد جيش ميانمار، في المقال موعدا للانتخابات.

 

وقد أعلن الجيش في ميانمار، عن تولي السلطة، وإعلان حالة الطوارئ، بعد اعتقاله الزعيمة أون سان سو تشي رئيسة البلاد والمستشارة وعدد من كبار المسئولين في البلاد.

 

 وتأتي هذه الخطوة بعد أيام من التوتر المتصاعد بين الحكومة المدنية والجيش القوي الذي أثار مخاوف من حدوث انقلاب في أعقاب انتخابات يقول الجيش إنها مزورة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق