تقرير يوضح العلاقة المشبوهة التي تجمع إيران بجماعة الإخوان لنشر الفوضي والتطرف بالمنطقة

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

مع مرور الوقت انفضح أمر النظام الإيراني الذي كان يسعى إلى التوغل في مصر عن طريق جماعة الاخوان الإرهابية، فقد تواصلت قيادات الجماعة الإرهابية مع آية الله الخميني، في منفاه في باريس قبل حتى وصوله للسلطة في طهران. 

  

وأكدت تقارير صحفية أن العلاقة بين جماعة الإخوان الإرهابية وإيران ليست علاقة تحالف سياسي فقط، بل هي أعمق من ذلك، وتعتبر الجماعة الإرهابية ذراعاً من أذرع إيران في المنطقة، موضحاً أنهما وجهان لعملة إرهابية واحدة.

 

وأوضحت التقارير أن إيران تقدم دعماً كاملاً للجماعة الإرهابية وتوفير كافة الملاذات لهم من أجل مصالحها الخاصة في المنطقة، مبيناً أن الإخوان تعد نفسها «وكيلاً» لنظام إيران في المنطقة رغم الاختلافات العقائدية الدينية بينهما.

أخبار ذات صلة

0 تعليق