مات مختنقا هو وعائلته في العيد.. مأساة أنهت حياة عبد اللطيف التلباني

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة
يصادف اليوم 2 فبراير يوم ميلاد المطرب عبد اللطيف التلباني، والذي قدم عدد من الأعمال الوطنية منها والتي أعجب بها الجمهور حيث غنى للسد العالي ولثورة يوليو، وللجنود على جهة القتال.

وعلى الرغم من محالفة الحظ لعبد اللطيف التلباني إلا أن نهاية حياته كانت مأساوية، وذلك بجانب منع غذاعة أغانيه إلا قليلا ومنعه من تسجيل أعمال جديدة ومنع تواجده في الحفلات وذلك عقب الصلح بين عبد الحليم حافظ والموجي.

تزوج "التلباني"، من شقيقة المطربة أماني جادو، وأنجب منها ابنته شيماء، ولكنهما توفيا جمعيا مختنقين بسبب تسرب الغاز، وعثرو على جثثهم عقب 3 أيام من الوفاة وجاء ذلك في العيد حيث أراد الجيران تهنئته بالعيد ليصطدمو بوفاته هو وعائلته.

0 تعليق