أوروبا

ميركاتو داي 0 تعليق ارسل طباعة

ركزت عناوين صحف الرياضة الفرنسية الصادرة صباح اليوم الأربعاء، على الانتصار الكبير بنتيجة (4-1)، الذي حققه باريس سان جيرمان على نظيره برشلونة الإسباني، على معقل الأخير ملعب “كامب نو” في ذهاب دور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وأوضحت صحيفة “ليكيب” أن باريس سان جيرمان، قدم مباراة استثنائية، وأصبح أول فريق فرنسي يفوز على برشلونة في دوري أبطال أوروبا على ملعب “كامب نو”، واختارت لغلافها صورة كيليان مبابي وهو يفلت من مدافع البلوجرانا، جيرارد بيكيه.

وفي صفحاتها الداخلية، أشادت الليكيب، بأداء مبابي (22 عامًا) الذي سجل ثلاثية (هاتريك) من رباعية فريقه في مرمى برشلونة، معتبرة إياه الأفضل في أوروبا.

ولا ترى الصحيفة الفرنسية أي احتمالات لتكرار برشلونة لانتفاضة (ريمونتادا) موسم 2016/17، لاعتقادها أن الفريق الكتالوني، لم يتطور كثيرًا منذ الهزيمة المذلة بنتيجة (2-8) أمام بايرن ميونخ الألماني في دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي 2019/20.

الصحافة الفرنسية تحتفي باكتساح باريس سان جيرمان لبرشلونة.. – صور موقع Champions League

وأشارت الليكيب إلى أن، برشلونة منذ أربع سنوات، يتلقى الضربات في دوري أبطال أوروبا بشكل يؤكد أنه؛ لم يعد على نفس مستوى قوة ومنافسة هذه البطولة.

فيما، عنونت صحيفة “لوباريزيان” عددها الصادر صباح اليوم: “كما لو كان حلمًا”، مبرزة أداء مبابي “الرفيع والمدهش” الذي قاد باريس سان جيرمان لوضع قدم في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

كما اعتبرت الصحيفة الفرنسية أن تألق مبابي طغى على الأرجنتيني ليونيل ميسي، مبرزة أن صاحب الـ22 عامًا قدم “أفضل أداء له في باريس سان جيرمان” في مباراة “من عالم آخر”.

من جانبها، قالت صحيفة “لو فيجارو” أن: “باريس سان جيرمان، بقيادة مبابي الاستثنائي، وجه ضربة كبيرة لبرشلونة”.

اقرأ ايضًا

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة ميركاتو داي ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "ميركاتو داي" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق