الهلال يهرب من الإقصاء بمساعدة مدربه السابق

ميركاتو داي 0 تعليق ارسل طباعة

تعادل ‎الأهلي السعودي مع الدحيل القطري 1-1 في ختام دور المجموعات بدوري أبطال آسيا لكرة القدم في نتيجة كان الرابح الأكبر منها ‎الهلال السعودي الذي نال بطاقة التأهل الأخيرة ضمن أفضل الثواني في المجموعات الخمس.

‏الروماني ‎ريجيكامب الذي يقود الأهلي السعودي سبق له تدريب الهلال وقيادته إلى ‎نهائي دوري أبطال آسيا قبل الخسارة بطريقة دراماتيكية في عام 2014 ليرد جزء من الدين بعد طول هذه السنوات لفريق العاصمة حيث يبقى بالنسبة لجماهير الزعيم صديق الأمس رغم قيادته للأهلي المنافس لناديهم.

‏تنفس الهلال بطل نسخة عام 2019 الصعداء بعد التأهل عقب مغادرته البطولة بشكل غريب في النسخة الماضية من دور المجموعات بعدما اجتاحت صفوفه فيروس ‎كورونا مما تسبب بشطب نتائجه قبل لقاء الجولة الأخيرة رغم عدم خسارته أي مباراة وقتها.

مقالات ذات صلة

‏الوضع الحالي للهلال لا يسر عشاقه كثيراً رغم التأهل بهذه الصعوبة في مجموعة كانت تبدو بالمتناول في بداية المشوار لكنه تعرض لهزات أبرزها الخسارة برباعية أمام استقلال طاجكستان الوافد الجديد على البطولة القارية.

‏الهلال السعودي يعاني عدم الاستقرار على مستوى الجهاز الفني في هذا الموسم بعد رحيل الروماني رازفان ‎لوشيسكو بداعي تراجع النتائج فيما لم يقدم البرازيلي روجيرو ‎ميكالي أوراق اعتماده بشكل مقنع مع الفريق في دوري الأبطال.

‏الهلال سيواجه في دور الـ 16 فريق الاستقلال الإيراني فيما يلتقي ‎النصر السعودي مع تراكتور الإيراني وبيرسبوليس الإيراني مع استقلال طاجكستان ويلعب ‎الشارقة مع ‎الوحدة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة ميركاتو داي ولا يعبر عن وجهة نظر استراحة وانما تم نقله بمحتواه كما هو من "ميركاتو داي" ونحن عبر مجلة استراحة غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق