بهذه الكلمات.. أحمد مكي يرثي الكاتب وحيد حامد

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة
أعرب الفنان أحمد مكي عن حزنه لرحيل السيناريست وحيد حامد الذي توفى صباح اليوم بعد مسيرة فنية حافلة.

ونشر مكي صورة للراحل عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام" ، وودعه بكلمات مؤثرة قائلاً : إنا لله وإنا إليه راجعون وداعاً الأستاذ الكبير وحيد حامد ، الله يرحمه ويحسن إليه.

وكان الكاتب والسيناريست المصري الكبير تعرض الخميس، لأزمة صحية طارئة استدعت نقله إلى المستشفى بشكل سريع لتلقي العلاج.

حيث كان يعاني منذ فترة من مشاكل في الرئة مع ضعف في عضلة القلب، وأن التدهور في صحته ظهر بشكل كبير عقب المجهود الضخم الذي قام به أثناء تكريمه بالدورة الماضية من مهرجان القاهرة السينمائي، الذي اختتم فعالياته منتصف الشهر الحالي.

والجدير بالذكر أنه تم تكريم السيناريست الراحل وحيد حامد في الدورة الـ42 من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، التي انتهت فعالياتها مؤخرًا، كما أنه حصل على جائزة الهرم الذهبي التقديرية لإنجاز العمر، وهو التكريم الذي أسعده، وأهداه لكل من ساعدوه ووقفوا بجواره في بداية مشواره، ومن المقررأن يتم تشييع جثمانه ظهر اليوم، من مسجد الشرطة بالشيخ زايد.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق