الاتحاد الأوروبي: استئناف مفاوضات سد النهضة فرصة للتوصل لاتفاق

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

 قال الاتحاد الأوروبي إن استئناف مفاوضات سد النهضة بين مصر والسودان وإثيوبيا، غدا الأحد، فرصة للتوصل إلى اتفاق حول ملء السد.

 

وأوضح بيتر ستانو المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية السياسية، أن استئناف مفاوضات سد النهضة برعاية الاتحاد الإفريقى، فرصة مهمة لتحقيق اتفاق بشأن ملء السد والعمليات ذات الصلة.

 

وشجع الاتحاد، في بيانه أطراف مفاوضات سد النهضة على إظهار الإرادة السياسية للمشاركة في هذ الجولة بروح بناءة ومنفتحة.

 

وفي وقت سابق، أعلن السودان، مشاركة وزير الخارجية المكلف دكتور عمر قمر الدين ووزير الري والموارد المائية بروفسير ياسر عباس، في مفاوضات سد النهضة الإثيوبي التي ستستأنف غدا الأحد.

 

وذكرت وكالة الأنباء السودانية "سونا" أن الاجتماع  ينعقد برئاسة بانادورا وزير التعاون الدولي بجمهَورية جنوب إفريقيا التي ترأس الدورة الحالية للاتحاد الافريقى.

 

وأضافت الوكالة أن الاجتماع سيناقش مقترح السودان الرامي لتفعيل المفاوضات بإعطاء دور أكبر للاتحاد الإفريقي عبر خبرائه للوصول لإتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة حسب طلب الخرطوم السابق ومن ثم النظر في المسودة التفاهمية والتي أعدها خبراء الاتحاد الإفريقي للوصول لإتفاق مرضي للأطراف الثلاثة.

 

وسبق أن حذرت الخارجية السودانية إثيوبيا من البدء في المرحلة الثانية لملء سد النهضة، دون اتفاق مع القاهرة والخرطوم. 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق