المستشفيات البريطانية تستعد لذروة "كورونا": الأخطر على الإطلاق

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

حذر أحد كبار الأطباء من أن المستشفيات في جميع أنحاء المملكة المتحدة، يجب أن تستعد لـ "ذروة كورونا".

وتطلب هيئة الصحة من المستشفيات في جميع أنحاء المملكة المتحدة الاستعداد لمواجهة ضغوط "كورونا" نفسها مثل في لندن وجنوب شرق إنجلترا.

ويعتبر معدل لندن الأسبوعي من الإصابات هو 858 لكل 100 ألف شخص، أي ضعف بقية المملكة المتحدة.

وقال البروفيسور أندرو جودارد، رئيس الكلية الملكية للأطباء، إن النوع الجديد الأكثر عدوى من الفيروس ينتشر في جميع أنحاء البلاد.

وأضاف "جودارد"، أن أعداد الحالات كانت "معتدلة" مقارنة بالمستوى الذي ستكون عليه خلال أسبوع، وكان الأطباء "قلقين حقًا".

يأتي ذلك في الوقت الذي يقال فيه إن ما يقرب من نصف أسرة المستشفيات الرئيسية في إنجلترا تتعامل مع عدد أكبر من مرضى "كورونا"، عما كان عليه في ذروة الموجة الأولى في أبريل، حيث يشهد فصل الشتاء أكثر ازدحامًا على الإطلاق".

يوم الجمعة، حذر رؤساء المستشفيات من أن الأسابيع القليلة المقبلة ستكون "صعبة للغاية" حيث تجاوزت حالات المتغير الجديد - الذي يزيد العدوى بنسبة 70٪ - 50000 لليوم الرابع على التوالي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق