شركة تويتر تكشف سبب إغلاق حساب ترامب نهائيًا من على المنصة

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

ذكرت شركة "تويتر" للتغريدات القصيرة أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تم إيقافه بشكل دائم من تويتر "بسبب خطر حدوث مزيد من التحريض على العنف".

وقال موقع تويتر، إن القرار اتخذ "بعد مراجعة دقيقة للتغريدات الأخيرة من حسابrealDonaldTrump".

يأتي ذلك وسط حملة تطهير من شركات التكنولوجيا الكبرى لمنصات الإنترنت التي يستخدمها ترامب وأنصاره.

ظل بعض المشرعين والمشاهير يطالبون لسنوات تويتر بحظر السيد ترامب تمامًا.

غردت السيدة الأولى السابقة ميشيل أوباما يوم الخميس قائلة إنه يجب على عمالقة وسائل التواصل التوقف عن تمكين "السلوك الوحشي" لترامب وطرده بشكل دائم.

تم إغلاق حساب ترامب لمدة 12 ساعة يوم الأربعاء بعد أن وصف الأشخاص الذين اقتحموا مبنى الكابيتول الأمريكي بأنهم "وطنيون".

دخل المئات من أنصاره المجمع في الوقت الذي حاول فيه الكونغرس الأمريكي تأكيد فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية. وأدى العنف الذي أعقب ذلك إلى مقتل أربعة مدنيين وضابط شرطة.

بعد السماح له بالعودة إلى تويتر، نشر ترامب تغريدتين يوم الجمعة ذكرتهما الشركة على أنهما القشة الأخيرة.

في إحداها، كتب: "إن 75.000.000 من الأمريكيين العظماء الذين صوتوا لي، أمريكا أولًا، وMAKE AMERICA GREAT مرة أخرى، سيكون لديهم صوت عملاق لفترة طويلة في المستقبل. لن يتم ازدراءهم أو معاملتهم بشكل غير عادل بأي شكل!!!"

وقال موقع تويتر إن هذه التغريدة "يتم تفسيرها على أنها مؤشر إضافي على أن الرئيس ترامب لا يخطط لتسهيل 'انتقال منظم'".

في اليوم التالي، غرد الرئيس: "إلى كل الذين طلبوا، لن أذهب إلى حفل التنصيب في 20 يناير".

وقال موقع تويتر إن هذا "تم استقباله من قبل عدد من مؤيديه كتأكيد إضافي على أن الانتخابات لم تكن شرعية".

وأوضح موقع تويتر أـن هاتين التغريدات "تنتهكان سياسة تمجيد العنف".

وحذر موقع تويتر بعد ذلك من أنه سيحظر ترامب "بشكل دائم" إذا خالف قواعد المنصة مرة أخرى.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق