وضع "يده" على أجزاء حساسة بجسدها.. حبس "مدرس ثانوي" لإتهامه بالتحرش بطالبة في بني سويف

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة

أمر المستشار طارق جلال المحامى العام الاول لنيابات بنى سويف حبس "مدرس ثانوي" في إتهامه بالتحرش بطالبة بالصف الاول الثانوى 15 يومًا على ذمة التحقيقات، عقب اتهام والد الطالبة للمدرس بقيامه بتمزيق ملابس نجلته فى سنتر الدرس الخصوصي ووضع "يده" على اجزاء حساسة بجسدها.

وكان اللواء محمد مراد مساعد وزير الداخلية مدير امن بنى سويف، تلقى اخطارًا من مامور قسم بنى سويف، باتهام والد طالبة بالصف الاول الثانوى بانه اثناء عودة نجلته من درس رياضيات الخامسة مساء فوجئ بانها تبكى ومنهاره واجزاء من ملابسها ممزقة.

وأضاف ولي الأمر، في بلاغه، أنه عندما سأل نجلته قالت ان مدرس الرياضيات طلب منها عقب انتهاء الدرس الخصوصى ان تنتظر لتحصل على "ملزمة" بعد خروج زميلاتها وفوجئت بان المدرس تحرش بها ووضع يده فى اماكن حساسة بجسمها، وخرجت من الدرس منهارة.

وبمواجهة المدرس الموجه له الإتهام نفى الواقعة تمامًا، وتحرر المحضر اللأزم وبالعرض على النيابة العامة طلبت تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وظروفها وملابساتها، امرت بحبسه 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق